الجمعة، 30 أكتوبر، 2009

حوار عائلي

حوار عائلي

جدي : انظروا إلى السماء المطر يذهب إلى إسرائيل
(الكل ينظر في صمت , ونعود للأكل)
يكمل ... , إنه يذهب إلى المؤمنين
( ضحكت فقط , والكل يأكل ...)
أبي ( بحزن) : يمشي عن الكفار ويذهب للمسلمين
(صوت جدتي , وحدوا الله !)
جدي : هو المطر جاي يجي على الكفار تاعين حماس , من يوم ما اجونا ما شفنا الخير
( الكل يأكل كأن شيئاً لم يحدث , فهذا كلام معتاد ...)
يصمت قليلاً ثم يكمل : الضفة غرقت اليوم من كثر المطر وإحنا " أوووووووف "
أبي : حكمة الله , خليهم يعرفوا إن الله حق
جدي : والله الضفة همه المسلمين , وما في مسلم قدك يا عباس , والي عنا الكفرة ولاد الكلب
( أضحك قليلاً ...) وأقول : هو الله بعاقب كل شعب غزة علشان حماس , شكلوا مستقصدنا
أمي : تأفأفففففففف
أقوم عن الغداء وأنا أضحك :)

وينتهي الحوار ...

هناك تعليقان (2):

  1. ههههههههههههه
    أيها الكفرة و الزنادقة
    تعيش الضفة و لتغرق برحمة ربها

    يا عمي ...
    و الا بلاش اكمل
    اضحك و اضحك لما تفقع ضحك

    ردحذف
  2. لك هو بس مطر ،
    حسيت شجرة السرو يلي إلها شي مية سنة رح تنخلع من محلها ،
    بعدين بحكيلك قصة شجرة السرو ،
    المهم ، مطر عكا كان غير

    ردحذف