الثلاثاء، 10 مايو، 2011

هوَّ ......

يأتي ويذهب

كمفترق طرق

سريعٌ خفيف
له عادتِ قاتلٍ متلبس
لا يئن ولا يكنُّ

يستقبل المئات كل يومٍ

كشارعٍ لا ينتهي أبدا

هو حب يتسع لبحر وأفق

ولكن لا يتسع لقلب قارب على الجفاف

لا يمّلُ أبداً

من الكرّ والفرّ

عتيقٌ كبئرٍ لا عمّق له

وصداه ككهف /

امتلأ بالصوتِ دفعة واحدة/ وانقطع تدريجياً

لا يستسلم كجندي فقد يده في الحرب

وحمل سلاحه بيّده الأخرى

هو يعبر بين الجدران كشبح

لا توقفه الجدران

يدخل القلب كأغنية صامتة

كأغنية لا تتعب من المشوار

هو وطن ووّتر ضاع في الإيقاع

هو صوت الكمّان الذي تاه

ونجمٌ وحيدٌ قي الهواء الطلق

معلقٌ دائماً لا هو فوق ولا هو تحت

فوضوي كمشاعر أنثى اقتربت من ذروتها

وسارقٌ كلصٍ سرق قصيدة وأضاعها /

فندم لأنه لم يحفظ منها سوى البداية

وركيكٌ كحرف السين عندما يستكين

وبليغٌ ككاف التشبيه كلما ازداد وجعاً

هو تكرار الأخطاء

وحبلُ النجاةِ المقطوع

هو زخّة الشتاء ليلاً

وغضب موجة شارفت على الانتهاء

وكرسيٌ ركيك لرجلٍ واثق

وهو ريشةُ فنان قارب على الانتحار/

فرسم لوحته الأخيرة / فَخُيل إليه أنه مات

وضوء شمعة وسط ظلام حالك لم تنطفئ بعد

هو أول انشقاق الفجر ونهاية الشمس في البحر

هو البسمة والدمعة في آن

هو غيمة لا تمّطر إلا رذاذاً

هو أغنية فيروز على راديو الصباح

هو لا شيء آخر/

غير كرات الدم البيضاء التي لا تمّلُ أبداً

هو آخر قطرة عرق على جبين فلاح

وأول الروح وآخرها آن

هناك 4 تعليقات:

  1. "هو زخّة الشتاء ليلاً

    وغضب موجة شارفت على الانتهاء"

    جميلة ...

    ردحذف
  2. "لا يمّلُ أبداً
    من الكرّ والفرّ
    عتيقٌ كبئرٍ لا عمّق له"

    رائعة :)

    ردحذف
  3. ra3'm kol il dawsha ili 7walaya 7ata law mafesh dawsha awl lama a2ra kalamak b7s ii lwa7di ini aslan msh hna..gamila awi awi awi

    ردحذف
  4. عزيزتي سارة, من الجميل أن نجد أشياءاً تلامس قلوبنا, وحتى لو كنا لا نعرفهم.

    سعيد بوجودك في مدونتي, أهلاً وسهلاً بك

    أتمنى أن تجدي ذاتك بين كلماتي البسيطة :)

    ردحذف