السبت، 15 مايو، 2010

شوية سكتشات من شوارعك يا وطن...

شئ مختلف/

لم أجد أفضل من هذه اللغة لأتحدث بها عن واقعنا اللعين!.

البداية والنهاية معاً:

في هالوطن بنشوف كثير أشياء بس لنصلحها بدنا كثير, كثير بدنا يا وطن.

شوية سكتشات من شوارعك يا وطن...


لسكتش الأول: بيجي شاب بمشي عدل عن 3 بنات, وما بطلع بوجوهن, البنات بطلعوا فيه بحقد, وكل وحدة بتحكي أنا اطلع عليه, إلا وحدة بتحكي : أي بس هبل ما اطلع ولا عوحدة فينا!, يلي جنبها بتحكي : يلعن أبوه على ايش شايف حالوا!.


لسكتش الثاني : بيجوا 3 شباب, كل واحد عامل شعروا زي عرف الديك, وغير هيك لابسين بلايز قصيرة, والأدهى من هيك مسحلين هالبلطنون, بمشوا بالشارع ومشغلين أغاني لمصطفى كامل!, وكل ما يشوفوا بنت هاتك يا كلام, كل خمسة متر لازم يتصوروا, علشان يضمنوا انوا شعرهم ما نزلش شوي!, بمشوا عن بنت بشعرها ولابسة جينز, ما بتطلع في وجوهم, وهما بعينيهم أكلوها, وبحكوا اللللله ما أحلاها, شفتها لما ضحكت؟, شكلها حبتني, آخ لو تصحلي ليلة بس!!!!.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق